add

 

مصر تفتح النار رسميا امام الجميع ضد تركيا شاهد ما حدث منذ قليل

 

سامح شكري: سياسات تركيا تعمق الخلافات واستقرار ليبيا يتطلب وقف التدخلات الخارجية

 

 

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري أن تحقيق الاستقرار الدائم في ليبيا يتطلب وقف التدخلات الخارجية وضرورة استمرار احترام وقف إطلاق  النار.

 

 

وقال "شكري"، في كلمته، اليوم الأربعاء، في افتتاح الدورة الـ 155 لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية، باعتباره رئيس الدورة السابقة الـ154، إن مصر لم تدخر جهدا في المساهمة في إقرار الأمن والسلام في ليبيا والوقوف في وجه الأفكار الظلامية التي تدفع بها بعض الدول التي لا تسعى إلا لتحقيق أهدافها حتى لو على حساب أمن ومقدرات الغير.

 

 

وأضاف أن الحدود الممتدة التي تجمع مصر بليبيا والوشائج بين الشعبين، تجعل مصر أكثر حرصًا على تنعم ليبيا وأهلها بالأمن والأمان، ولذا سعت مصر إلى التوصل لتسوية سياسية بناء على مخرجات مؤتمر بريلن وقرارات الشرعية الدولية ودعمت المفاوضات التي تدور بين جميع الأطراف الليبية برعاية الأمم المتحدة وصولًا إلى اتفاق الحوار الوطني الليبي الأخير في جنيف واختيار رئيس المجلس الرئاسي ورئيس الحكومة وهو ما يشكل في مجمله خطوة على الطريق السليم.

 

 

وأكد صعوبة تحقيق الاستقرار في ليبيا دون وقف التدخلات الخارجية في ليبيا وضرورة استمرار احترام وقف إطلاق النار.

 

 

 

وأضاف "شكري" أن اجتماع اللجنة الوزارية العربية المعنية بمتابعة التدخلات التركية في الشئون العربية الذي عقد صباح اليوم، أكد الرفض القاطع لاستمرار التدخلات التركية في المنطقة، والتي تنطوي على وجود قوات عسكرية تركية على أرض دولة عربية شقيقة، وقال إنه لا شك إن هذه السياسات لم تؤد إلا لتعميق حدة الاستقطاعات والخلافات.


Post a Comment

add

add